موريتانيا تستورد الألبان ولها ثروة تفوق 22 مليون رأس ماشية

ثلاثاء, 2017-11-14 08:29

  قال محمدو ولد سيدي نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية عن استيراد بلاده للألبان رغم الاحتياطي الكبير من الثروات الحيوانية.

وقال المسؤول الموريتاني  خلال الملتقى الاستثماري العربي للثروة الحيوانية في نواكشوط إن قطاع الثروة الحيوانية شكل العمود الفقري للاقتصاد الموريتاني إلى أن بدأت هجرة السكان من الأرياف إلى المدن بحيث لم يعد نظام الإنتاج التقليدي السائد قادرا على توفير حاجات المجتمع وخصوصا من الألبان ومشتقاتها مما أدى إلى استيراد قرابة خمسين ألف طن من الألبان ومشتقاتها بمبلغ تجاوز خمسة عشر مليار أوقية.

ونبه إلى أهمية توجيه الاستثمارات الكافية وبالشكل الصحيح إلى هذا القطاع من أجل الرفع من فاعليته حتى يتمكن من تغطية حاجيات السكان من اللحوم الحمراء والألبان ويوفر فائضا هائلا للتصدير. 

وكان محمد المزروعي رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي قد ألقى كلمة أكد خلالها أن انعقاد هذا الملتقى يأتي متسقا مع جهود الهيئة لتوسيع قاعدة المشاركة للاستفادة من موارد الثروة الحيوانية المتنوعة التي تزخر بها موريتانيا.

وقال أن موريتانيا تشهد حراكا اقتصاديا كبيرا على ضوء انتهاج الدولة لسياسة الانفتاح الاقتصادي بالاعتماد على آليات السوق وسن التشريعات التنظيمية المشجعة للاستثمار في كافة القطاعات الاقتصادية, وطرحها مجموعة من الفرص الاستثمارية ودعمها بتقديم كافة التسهيلات المطلوبة واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة لحماية وتنمية الثروة الحيوانية لإنجاح الاستثمار في هذا القطاع.

ونبه إلى أن هذه الجهود تمثل حافزا مهما للمستثمرين لتحقيق مزيد من النجاحات في مختلف المجالات الإنتاجية وزيادة التبادل التجاري بالاستفادة من الموقع الاستراتيجي لموريتانيا بإطلالتها على المحيط الأطلسي وكونها جسرا يربط بين شمال وجنوب الصحراء.

وأوضح عبد الرحيم حسن نقي الأمين العام لاتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي أن تنظيم هذا الملتقى يأتي إيمانا من القطاع الخاص الخليجي بأهمية مشاركة القطاع العام في تحقيق التنمية المستدامة وتشجيع الاستثمار في موريتانيا من خلال الاستفادة من الموقع المميز لهذا البلد الذي يربط بين دول غرب إفريقيا بوصفها أسواقا واعدة تتميز بقوة شرائية خاصة للمواد الغذائية والفلاحية واللحوم بشطريها الأبيض والأحمر.

وقال إن المنظمين ركزوا على الاستثمار في الثروة الحيوانية في موريتانيا نتيجة لوفرتها في البلاد , حيث يزيد مجموعها على اثنين وعشرين مليون رأس من مختلف أنواع المواشي إلى جانب الأراضي الزراعية الخصبة التي تصل مساحتها إلى خمسمائة ألف هكتار.

البث الإخباري العام

ظل الرئيس وخليفته المحتمل / صور

هل تخطط واشنطن لتفكيك البلد؟

تواصل بين ألق الطرح وواقعية الممارسة (*)

تفاصيل تنشر لأول مرة عن رصاصة الرئيس

هل تتحول مالى إلى دولة فاشلة ؟ / فيديو

هل يطل "لوبو" عبر النيجر من جديد؟